ننتظر تسجيلك هـنـا

 

{ إعلانات نسايم الذكرى اَلًيومُية ) ~
 
 
   
{ مركز تحميل الصور الملفات  )
   
( فعاليات نسايم الذكرى )  
 
 
إظهار / إخفاء الإعلانات 
عدد الضغطات : 947 عدد الضغطات : 451 عدد الضغطات : 791 عدد الضغطات : 425 عدد الضغطات : 789
عدد الضغطات : 871 عدد الضغطات : 613 عدد الضغطات : 802 عدد الضغطات : 525 عدد الضغطات : 587
عدد الضغطات : 721 عدد الضغطات : 783 عدد الضغطات : 595 عدد الضغطات : 472 مساحة إعلانيه


الشَرِيْعَة والحَيَـاةْ !!~ !.. غيمة الرُوُح ْ فِي رِحَابِ الإيمَانْ " مَذْهَبْ أهْلُ السُنَةِ وَالجَمَاعَة"*~

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 07-10-2021
عشق الليالي غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 211
 تاريخ التسجيل : Aug 2020
 "فترة قدومي" : 428 يوم
 "أخر ظهور" : 08-28-2021 (07:14 AM)
 المشاركات : 215 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : عشق الليالي is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي أفضل أيام الدنياء





أفضل أيام الدنيا
الحمد لله الذي مَنَّ على عباده بمواسم الخيرات؛ لِيَغْفِرَ لهم الذنوب، ويَجْزِلَ له الهِبات، والصلاة والسلام على رسوله الكريم.
وبعد:
أيَّامُ عشرِ ذي الحجة أيامٌ مُعظَّمةٌ، أقسَمَ اللهُ بها، فقال سبحانه: ï´؟ وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ ï´¾ [الفجر: 1، 2]. والإقسامُ بها دليلٌ على عِظَمِها؛ كيف لا، وهي أفضلُ أيامِ الدُّنيا على الإطلاق، بشهادة النبيِّ صلى الله عليه وسلم حيث قال: «مَا مِنْ أَيَّامٍ الْعَمَلُ الصَّالِحُ فِيهِنَّ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ مِنْ هَذِهِ الأَيَّامِ الْعَشْرِ». فَقَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَلاَ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: «وَلاَ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ، إِلاَّ رَجُلٌ خَرَجَ بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ، فَلَمْ يَرْجِعْ مِنْ ذَلِكَ بِشَيْءٍ» صحيح - رواه أبو داود والترمذي.
وقال عليه الصلاة والسلام: «مَا مِنْ أَيَّامٍ أَعْظَمُ عِنْدَ اللَّهِ، وَلاَ أَحَبُّ إِلَيْهِ الْعَمَلُ فِيهِنَّ مِنْ هَذِهِ الأَيَّامِ الْعَشْرِ؛ فَأَكْثِرُوا فِيهِنَّ مِنْ التَّهْلِيلِ وَالتَّكْبِيرِ وَالتَّحْمِيدِ» صحيح - رواه أحمد والبيهقي. وقال أيضاً: «مَا مِنْ عَمَلٍ أَزْكَى عِنْدَ اللهِ، وَلاَ أَعْظَمُ أَجْرًا مِنْ خَيْرٍ يَعْمَلُهُ فِي الْعَشْرِ الأَضْحَى» صحيح - رواه الدارمي والبيهقي.
وقال النبيُّ صلى الله عليه وسلم: «أَفْضَلُ أَيَّامِ الدُّنْيَا أَيَّامُ الْعَشْرِ» صحيح - رواه البزار. وقال أيضاً: «مَا مِنْ أَيَّامٍ أَفْضَل عِنْدَ اللَّهِ تعالى مِنْ أَيَّامِ عَشْرِ ذِي الْحِجَّةِ». فَقَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ! هُنَّ أَفْضَلُ أَمْ عِدَّتُهُنَّ جِهَادًا فِي سَبِيلِ اللَّهِ تَعالَى؟ قَالَ: «هُنَّ أَفْضَلُ مِنْ عِدَّتِهِنَّ جِهَادًا فِي سَبِيلِ اللَّهِ، إِلاَّ عَفِيرًا يَعْفِرُ وَجْهَهُ فِي التُّرَابِ» صحيح - رواه أبو يعلى. وكان سَعِيدُ بْنُ جُبَيْرٍ - رحمه الله - إِذَا دَخَلَ أَيَّامُ الْعَشْرِ اجْتَهَدَ اجْتِهَادًا شَدِيدًا حَتَّى مَا يَكَادُ يَقْدِرُ عَلَيْهِ.
فدلَّت هذه الأحاديث على أنَّ كلَّ عَمَلٍ صالحٍ يقع في عشر ذي الحجة فهو أحبُّ إلى الله تعالى، وأعظمُ وأزكى - من نفسِه - إذا وقع في غيرها، وإذا كان أحبَّ إلى الله تعالى فهو أفضل عنده، وأنَّ الذي يجتهد في الطاعات، سواء كانت قولية أو عَمَلية - في هذه العَشر - فهو أفضل من المُجاهد الذي رَجَعَ بنفسِه وماله، وهذا فَضْلُ اللهِ سبحانه يؤتيه مَنْ يشاء. قال ابنُ حجرٍ - رحمه الله -: (والذي يظهر أنَّ السبب في امتياز عشر ذي الحجة؛ لِمَكانِ اجتماعِ أُمَّهاتِ العِبادة فيه، وهي الصلاة، والصيام، والصدقة، والحج، ولا يتأتَّى ذلك في غيره).
فينبغي على المسلم أنْ يَعْمُرَ هذه العَشْرَ الفاضِلة بالإكثار من طاعة الله تعالى؛ من الصلاة، والصيام، والصدقة، وقراءة القرآن، وبِرِّ الوالدين، وصِلَةِ الأرحام، وغير ذلك من سُبُلِ الخير القولية والعملية القاصرة والمُتعدِّية النفع للعباد.
وأيضاً يُشرَعُ الإكثارُ مِنْ ذِكْرِ الله تعالى بالتكبير والتهليل والتسبيح والتحميد والاستغفار والدعاء؛ لقوله تعالى: ï´؟ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ ï´¾ [الحج: 28]. والأيامُ المعلومات: هي عشر ذي الحجة. وقال سبحانه: ï´؟ وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَعْدُودَاتٍ ï´¾ [البقرة: 203]. وهي أيام التشريق، ولقول النبيِّ صلى الله عليه وسلم: «أَيَّامُ التَّشْرِيقِ أَيَّامُ أَكْلٍ وَشُرْبٍ وَذِكْرِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ» رواه مسلم وأحمد.



فلا بدَّ من كثرة الذِّكر، والجهرِ بالتكبير المُطلَق؛ ابتداءً من دخول هذه العَشْر إلى فجر يوم عرفة، ويُشرع التكبيرُ المُطلَق مع التكبير المُقيَّد عَقِبَ كلِّ صلاةٍ من فجر يوم عرفة إلى آخِر أيام التشريق. ولم يُحَدِّد النبيُّ صلى الله عليه وسلم صِيغَةً مُعيَّنة للتكبير، ومن أشهر صِفتِه: الله أكبر الله أكبر، لا إله إلاَّ الله، الله أكبر الله أكبر، ولله الحمد. ومن صفته: الله أكبر الله أكبر الله أكبر، لا إله إلاَّ الله، الله أكبر الله أكبر، ولله الحمد، والأمر فيه واسع.

الخطبة الثانية
الحمد لله... عبادَ الله.. إنَّ يوم عرفة من أعظم أيام هذه العَشر؛ لأنه يوم مغفرة الذنوب، والتجاوز عنها، وفيه تُجاب الدعوات، وتُقال العثرات، وهو يوم عِيدٍ لأهل عرفة، وقد أكملَ اللهُ فيه الدِّين، وأتمَّ فيه النِّعمة على المسلمين، وتأمَّل ما قاله النبيُّ - صلى الله عليه وسلم - في فضل يوم عرفة: «مَا مِنْ يَوْمٍ أَكْثَرَ مِنْ أَنْ يُعْتِقَ اللَّهُ فِيهِ عَبْدًا مِنَ النَّارِ مِنْ يَوْمِ عَرَفَةَ، وَإِنَّهُ لَيَدْنُو ثُمَّ يُبَاهِي بِهِمُ الْمَلاَئِكَةَ، فَيَقُولُ: مَا أَرَادَ هَؤُلاَءِ» رواه مسلم.


ويُستحَبُّ صيامُ يومِ عرفةَ لغير الحاج؛ لأنَّ النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - لَمَّا سُئِلَ عَنْ صَوْمِ يَوْمِ عَرَفَةَ - قال: «يُكَفِّرُ السَّنَةَ الْمَاضِيَةَ وَالْبَاقِيَةَ» رواه مسلم.

ويومُ النَّحْرِ هو أفضلُ أيامِ العام؛ لقول النبيِّ صلى الله عليه وسلم: «إِنَّ أَعْظَمَ الأَيَّامِ عِنْدَ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى يَوْمُ النَّحْرِ» صحيح - رواه أبو داود.

ودلَّت السُّنَّة على أنَّ مَنْ أراد أنْ يُضَحِّي وجبَ عليه أنْ يُمسِكَ عن الأخذ من شَعرِه وظُفرِه وبَشَرَتِه منذ دخول العَشْر إلى أنْ يَذبَحَ أُضحيَتَه؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: «إِذَا رَأَيْتُمْ هِلاَلَ ذِي الْحِجَّةِ، وَأَرَادَ أَحَدُكُمْ أَنْ يُضَحِّيَ؛ فَلْيُمْسِكْ عَنْ شَعْرِهِ وَأَظْفَارِهِ» رواه مسلم. وفي رواية: «فَلاَ يَأْخُذَنَّ مِنْ شَعْرِهِ، وَلاَ مِنْ أَظْفَارِهِ شَيْئًا، حَتَّى يُضَحِّيَ» رواه مسلم.








 توقيع : عشق الليالي

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


آخر تعديل عشق الليالي يوم 07-10-2021 في 11:40 PM.
رد مع اقتباس
قديم 07-10-2021   #2



?  عضويتي » 2
?  جيت فيذا » Mar 2020
?  آخر حضور » منذ 6 يوم (11:53 AM)
? آبدآعاتي » 263,434
?  حاليآ في »
? دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
? جنسي  »  Female
? آلقسم آلمفضل  » الاسره ♡
? آلعمر  » 28 سنه
? الحآلة آلآجتمآعية  » عزباء ♔
? مشروبك   pepsi
? قناتك mbc
? اشجع ithad
مَزآجِي   :  27
?

اصدار الفوتوشوب : My Camera: استخدم كاميرا الجوال

?


Awards Showcase

я̃̾ấĥấԲ ♛ غير متواجد حالياً

افتراضي



عشق الليالي...


طرحَ عَذب ..!!
أختيآر أنيق وحضور صآخب
سلة من الوردَ وآنحناءة شكر لسموك


 توقيع : я̃̾ấĥấԲ ♛

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-12-2021   #3



?  عضويتي » 313
?  جيت فيذا » Oct 2020
?  آخر حضور » منذ 4 أسابيع (08:14 PM)
? آبدآعاتي » 401
?  حاليآ في »
? دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
? جنسي  »  Male
? آلقسم آلمفضل  » الأدبي ♡
? آلعمر  » 27 سنه
? الحآلة آلآجتمآعية  » أعزب ♔
? مشروبك   water
? قناتك abudhabi
? اشجع ahli
مَزآجِي   :  1
?

اصدار الفوتوشوب : My Camera: Sony

?


Awards Showcase

الفارس غير متواجد حالياً

افتراضي



جزاك الله خير الجزاء
وشكراً لطرحك الهادف وإختيارك القيّم
رزقك المــــــــولى الجنـــــــــــــة ونعيمـــــها
وجعلــــــ ما كُتِبَ في مــــــوازين حســــــــــناتك
ورفع الله قدرك في الدنيــا والآخــــرة
دمت بِ سعآدة لا تنتهي


 توقيع : الفارس

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:37 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas

 ملاحظة: كل مايكتب في هذا المنتدى لا يعبر عن رأي إدارة الموقع أو الأعضاء بل يعبر عن رأي كاتبه فقط

كويت سمارت للاستضافه والدعم الفني